العبادي: بيع وشراء البطاقات الانتخابية جريمة تصل عقوبتها إلى 15 عاماً
العبادي: بيع وشراء البطاقات الانتخابية جريمة تصل عقوبتها إلى 15 عاماً

العبادي: بيع وشراء البطاقات الانتخابية جريمة تصل عقوبتها إلى 15 عاماً

الساعة نيوز نقلا عن موازين نيوز ننشر لكم العبادي: بيع وشراء البطاقات الانتخابية جريمة تصل عقوبتها إلى 15 عاماً، العبادي: بيع وشراء البطاقات الانتخابية جريمة تصل عقوبتها إلى 15 عاماً ننشر لكم زوارنا جديد الاخبار اليوم عبر موقعنا الساعة نيوز ونبدء مع الخبر الابرز،

العبادي: بيع وشراء البطاقات الانتخابية جريمة تصل عقوبتها إلى 15 عاماً

.

الساعة نيوز حذر رئيس مجلس الوزراء، حيدر العبادي، الأحد، من أن بيع وشراء البطاقات الانتخابية جريمة تصل عقوبتها إلى 15 عاماً، فيما أكد أن واجب الحكومة ضمان سلامة الإنتخابات ومستلزمات نجاحها.

وأردف بالقول "نواصل متابعة الجهد العسكري والأمني سواء عمليات التطهير وتأمين الحدود أو الاستقرار داخل المدن، وقد قضينا على داعش عسكريا لكن له اذرع وإعلامية في بعض المؤسسات"، محذراً من "تمكين الارهاب للكسب الانتخابي".

وأضاف، أن "الخطر الحقيقي هو خطر داعش في سوريا والقضاء عليها في سوريا كذب ويمثل تحديا حقيقياً ويجب ان نحاصره في المنطقة دون تجاوز لحدودنا"، مؤكداً ان "القوات الأمنية مسيطرة على الوضع بالكامل".

وبشأن ملف الخدمات، تابع العبادي، "اصدرنا الامر الديواني الخاص بتوفير الخدمات والجهد الوطني لجميع مناطق بغداد والمحافظات، وكل الجهود ستسخر لهذا الموضوع الحيوي وتلبية الخدمات الاساسية وحسب الاولويات"، مستطرداً "ونحن على علم بواقع الخدمات والمشاكل التي يعاني منها المواطنون وخلال الحرب ضد داعش، وستكون الجهود بإشراف مباشر من قبلنا لمنع الفساد".

وطالب العبادي، المواطنين بـ"الصبر على الحكومة والتعاون معها"، داعياً السياسيين إلى "عدم استغلال ملف الخدمات".

وبخصوص اعمار العراق وملف الاسثمار، قال العبادي، "في اطار توجهنا لإعمار العراق وفتح ابواب الاستثمار امام الشركات العالمية الرصينة ومنها الشركات اليابانية، سنقوم هذا الاسبوع بزيارة اليابان وحضور مؤتمر خاص في هذا الجانب ضمن دعوة سابقة موجهة لنا   وسنلتقي برئيس الحكومة اليابانية".

وعن الانتخابات، أشار العبادي، إلى ان "مجلس الوزراء استضاف اليوم مفوضية الانتخابات والمديرين العامين"، مؤكداً ان "واجب الحكومة ضمان سلامة الإنتخابات ومستلزمات نجاحها".

ودعا العبادي، المواطنين إلى "استلام بطاقات الناخب"، محذراً من أن "بيع البطاقة الانتخابية وشرائها جريمة نلاحق عليها قانونا وعقوبتها السجن ١٥ سجن".

وأعرب، عن "أسفة لإصدار مجلس النواب عفوا عن المزورين".

وأوضح، أن "مجلس الوزراء ناقش الخطة التنموية الخمسية وتمت الموافقة عليها".

وفي الحديث عن الفساد، شدد العبادي، على أن "الفساد مرض خطير ولا يقل ضرراً عن الارهاب"، داعياً إلى "إبعاد هذا الملف عن الصراع السياسي وكذلك الملف الامني".

واستطرد بالقول "مطار النجف فيه نزاع قانوني بين المستثمر والمحافظة، وضعنا ادارة مؤقتة لحين حسمها قضائياً، ولن نسمح بكسر قراراتنا وسنحاسب على ذلك".

وعلى صعيد علاقات العراق وزياراته إلى دول الجوار والعالم، قال العبادي، "لا نخفي شيئا في علاقاتنا وهؤلاء يختلقون الكذب وأي زيارة نصرح بها"، مردفاً بالقول "هناك خرق وطرف ثالث عمل على خلق صراع ونحن نرحب بالعلاقات لكن اطلب منهم ان لا يستغلوا الساحة العراقية، ويجب ان لا تستغلنا اي دولة وكان التصرف غير صحيح".

وعن وجود القوات الأجنبية في العراق، قال العبادي، "وفي خصوص اية رحلة جوية امريكية لا تتم إلا بموافقة عراقية"، داعياً وسائل الاعلام إلى "التحقق من معلوماته في هذا الموضوع".

وأكد رئيس مجلس الوزراء، "عدم وجود أي قوات اجنبية مقاتلة على الاراضي العراقية".

وعادة يعقد مجلس الوزراء, الثلاثاء من كل أسبوع, جلسة اعتيادية، برئاسة رئيسه حيدر العبادي, للبحث والتصويت على مجموعة من القوانين المدرجة ضمن جدول اعماله، فيما يعقد العبادي مؤتمراً صحفياً للحديث عن آخر المستجدات السياسية والأمنية والإجتماعية والإقتصادية.انتهى29/6ن

شكرا لكم لمتابعتنا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم . لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر . مع تحيات اسرة موقع الساعة نيوز . الساعة نيوز،

العبادي: بيع وشراء البطاقات الانتخابية جريمة تصل عقوبتها إلى 15 عاماً

، تابعونا علي مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا ليصلكم جديد الاخبار دائمآ.

المصدر : موازين نيوز