وزير العمل الفلسطيني: مصر في دمي.. وتحرير القدس اقترب
وزير العمل الفلسطيني: مصر في دمي.. وتحرير القدس اقترب

وزير العمل الفلسطيني: مصر في دمي.. وتحرير القدس اقترب الساعة نيوز نقلا عن وكالة أنباء أونا ننشر لكم وزير العمل الفلسطيني: مصر في دمي.. وتحرير القدس اقترب، وزير العمل الفلسطيني: مصر في دمي.. وتحرير القدس اقترب ننشر لكم زوارنا جديد الاخبار اليوم عبر موقعنا الساعة نيوز ونبدء مع الخبر الابرز، وزير العمل الفلسطيني: مصر في دمي.. وتحرير القدس اقترب.

الساعة نيوز 9 إبريل 2018 | 1:39 مساءً

قال مأمون أبوشهلا، وزير العمل الفلسطيني، إن شعبه يعيش وسط مخططات حربية ومحاصرات وتجويع وأصوات قنابل ورصاص، مشيرًا إلى أنه عاش فترة كبيرة خارج فلسطين، وعند عودته إلى غزة اندهش من إصرار الشباب الفلسطيني على تحرير أرضه، رغم أنهم يعيشون في مجاعة.

وأضاف وزير العمل الفلسطيني، خلال حديثه على هامش فعاليات مؤتمر العمل العربي في دورته الـ45، والمنعقد تحت رعاية الرئيس عبدالفتاح السيسي، بحضور 20 دولة عربية، أن إسرائيل لن تنزع من الفلسطينيين الروح المعنوية التي تبث فيهم القوة الذاتية لمواجهة الاحتلال.

ونوه الوزير، إلى أن “فلسطين أرض مباركة، وترابها شرف لنا وروحنا ودمائنا فدائها لأنها رخيصة أمام قدسيتها”، موضحًا أن الفلسطينيين لديهم خليط من المشاعر الوطنية والدينية تجعلهم يتحملون الطغيان الإسرائيلي، وكأن النصر سيكون غدًا.

وتابع “أبوشهلا”: “ربنا أكرمنا بمصارعة بني صهيون، والأيام العصيبة شرفت على الانتهاء والأفضل بدأنا نشعر به، لأن مصر بدأت تستعيد عافيتها، ومصر حين تكون قوية تكون هي الداعم والظهير الصلب لفلسطين، وهذا معناه أن يوم تحرير فلسطين اقترب”.

وذكر الوزير، أن فلسطين تعيش في مشكلات اقتصادية واجتماعية ووطنية، مشيرًا إلى أن مليون و200 ألف فلسطيني سيحصلون على راتب ضمان اجتماعي بدءًا من شهر يونيو المقبل، وجارٍ عمل مؤسسة ضمان اجتماعي للقطاع الخاص، وهناك 200 ألف شخص في القطاع العام.

وحول سيطرة إسرائيل على دولة فلسطين، أكد أبو شهلا، أن العدو الصهيوني يسيطر على الموانئ والمطار والمعابر فضلا عن فرضها لقوانين وأنظمة تضعها فوق رقابنا ورغم ذلك الشعب الفلسطيني قادر على المواصلة والعيش.

وعن عمق العلاقات المصرية الفلسطينية، أكد الوزير الفلسطيني أنها وطيدة وقوية، لافتًا إلى أن المصريين لديهم إيمان قوي بالقضية الفلسطينية ونعرف مدى كرههم للعدو الصهيوني، مختتمًا حديثه، بالقول: “مصر في دمي وستبقى”.​

2018-04-09

2018_4_9_12_51_4_719قال مأمون أبوشهلا، وزير العمل الفلسطيني، إن شعبه يعيش وسط مخططات حربية ومحاصرات وتجويع وأصوات قنابل ورصاص، مشيرًا إلى أنه عاش فترة كبيرة خارج فلسطين، وعند عودته إلى غزة اندهش من إصرار الشباب الفلسطيني على تحرير أرضه، رغم أنهم يعيشون في مجاعة.

وأضاف وزير العمل الفلسطيني، خلال حديثه على هامش فعاليات مؤتمر العمل العربي في دورته الـ45، والمنعقد تحت رعاية الرئيس عبدالفتاح السيسي، بحضور 20 دولة عربية، أن إسرائيل لن تنزع من الفلسطينيين الروح المعنوية التي تبث فيهم القوة الذاتية لمواجهة الاحتلال.

ونوه الوزير، إلى أن “فلسطين أرض مباركة، وترابها شرف لنا وروحنا ودمائنا فدائها لأنها رخيصة أمام قدسيتها”، موضحًا أن الفلسطينيين لديهم خليط من المشاعر الوطنية والدينية تجعلهم يتحملون الطغيان الإسرائيلي، وكأن النصر سيكون غدًا.

وتابع “أبوشهلا”: “ربنا أكرمنا بمصارعة بني صهيون، والأيام العصيبة شرفت على الانتهاء والأفضل بدأنا نشعر به، لأن مصر بدأت تستعيد عافيتها، ومصر حين تكون قوية تكون هي الداعم والظهير الصلب لفلسطين، وهذا معناه أن يوم تحرير فلسطين اقترب”.

وذكر الوزير، أن فلسطين تعيش في مشكلات اقتصادية واجتماعية ووطنية، مشيرًا إلى أن مليون و200 ألف فلسطيني سيحصلون على راتب ضمان اجتماعي بدءًا من شهر يونيو المقبل، وجارٍ عمل مؤسسة ضمان اجتماعي للقطاع الخاص، وهناك 200 ألف شخص في القطاع العام.

وحول سيطرة إسرائيل على دولة فلسطين، أكد أبو شهلا، أن العدو الصهيوني يسيطر على الموانئ والمطار والمعابر فضلا عن فرضها لقوانين وأنظمة تضعها فوق رقابنا ورغم ذلك الشعب الفلسطيني قادر على المواصلة والعيش.

وعن عمق العلاقات المصرية الفلسطينية، أكد الوزير الفلسطيني أنها وطيدة وقوية، لافتًا إلى أن المصريين لديهم إيمان قوي بالقضية الفلسطينية ونعرف مدى كرههم للعدو الصهيوني، مختتمًا حديثه، بالقول: “مصر في دمي وستبقى”.​

شكرا لكم لمتابعتنا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم . لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر . مع تحيات اسرة موقع الساعة نيوز . الساعة نيوز، وزير العمل الفلسطيني: مصر في دمي.. وتحرير القدس اقترب، تابعونا علي مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا ليصلكم جديد الاخبار دائمآ.

المصدر : وكالة أنباء أونا