تجدد الخلافات بين الفنادق وأفواج السياحة الداخلية
تجدد الخلافات بين الفنادق وأفواج السياحة الداخلية

تجدد الخلافات بين الفنادق وأفواج السياحة الداخلية الساعة نيوز نقلا عن بوابة الشروق ننشر لكم تجدد الخلافات بين الفنادق وأفواج السياحة الداخلية، تجدد الخلافات بين الفنادق وأفواج السياحة الداخلية ننشر لكم زوارنا جديد الاخبار اليوم عبر موقعنا الساعة نيوز ونبدء مع الخبر الابرز، تجدد الخلافات بين الفنادق وأفواج السياحة الداخلية.

الساعة نيوز تجددت أزمة كل عام بين أفواج السياحة الداخلية وأصحاب ومديرى المنشأت الفندقية بمنتجعات شرم الشيخ والغردقة والساحل الشمالى حيث يصر أصحاب هذه المنشآت على رفض نزول السيدات حمامات السباحة بملابس المحجبات وهو ما يطلق عليه المايوه الشرعى، بالإضافة إلى بعض سلوكيات المواطنين فى التعامل بالمطاعم والكافتريات بما يعتبره أصحاب المنشآت مخالفا للسلوكيات السياحية.
وشهدت الأيام الماضية استغاثات على وسائل التواصل الاجتماعى من أصحاب ومديرى الفنادق بعدد من المناطق السياحية من مشاكل السياحة الداخلية بالقرى والمنتجعات السياحية والتى وصلت إلى سرقة محتويات الفنادق وممارسة سلوكيات تسيء إلى سمعة السياحة المصرية.
وشكى مديرو المطاعم بفنادق الغردقة وشرم الشيخ والساحل الشمالى من سلوك بعض العملاء فى الإسراف فى ملء الأطباق من كافة الأصناف وتعدد المشروبات أمام الشخص الواحد، واختفاء أدوات المائدة المتمثلة فى الملاعق والشوك والسكاكين، بالإضافة إلى اختفاء مناشف الغرف والملاءات.

وأشاروا إلى أن هذه التصرفات ليست معممة على جميع النزلاء المصريين ولكن الأمر يحتاج إلى وقفة لزيادة الوعى والتثقيف لدى المواطنين خلال السياحة الداخلية فى مدن شرم الشيخ والغردقة ودهب ومرسى علم وغيرها.

وأكدوا على أهمية السياحة الداخلية وان تلك التصرفات لفئة قليلة للغاية من المصريين إلا أنه وعملا بمبدأ السيئة تعم فإنها تسيء لمصر وسياحتها الاجانب الذين يعممون تلك التصرفات على المصريين جميعا.

قال محمود منتصر مدير أحد الفنادق الكبرى بشرم الشيخ إنه لا ينكر أنه لولا هؤلاء المواطنين لأغلقت عشرات الفنادق والمنتجعات أبوابها خلال السنوات القليلة الماضية بعد تراجع معدلات السياحة الخارجية ولأن معظم هؤلاء يتوجهون لهذه المدن من خلال شركات السياحة فلماذا لا تقوم هذه الشركات بطباعة منشورات بقواعد الاقامة فى الفندق والحفاظ على ممتلكاته أو تنظيم نزول البحر أو حمامات السباحة بملابس معينة أو عدم تناول الطعام فى أماكن غير متخصصة لذلك وأن يتم توزيع المنشورات بهذه الملاحظات خلال رحلة السفر لتجنب الصور المسيئة التى تظهر من سلوكيات غريبة.

من جانب آخر، حذرت غرفة الفنادق المنشآت الفندقية من منع المحجبات من نزولهن حمام السباحة بالمايوه الشرعى، مؤكدة على أنه فى حالة وجود أكثر من حمام سباحة بالفندق يتم تخصيص أحدهم للسيدات المحجبات.

وأشارت الغرفة فى منشور عممته على الفنادق إلى ضرورة الاعلان بلوحة تعليمات استخدام حمامات السباحة أنه لا مانع من النزول بالمايوه الشرعى طالما أنه نفس خامة المايوه العادى وهذا من منطلق الحفاظ على حقوق النزلاء والمترددين على المنشآت الفندقية وأحقيتهم فى استخدام كافة خدامات ومرافق الفندق طالما سمحت له إدارة الفندق بالإقامة ومنعا لعدم التميز بين النزلاء على أساس دينى أو أى نوع من انواع التميز الأخرى حتى لا تتعرض المنشأة للمساءلة القانونية.

وقال الدكتور عادل المصرى رئيس قطاع السياحة الداخلية بهيئة تنشيط السياحة إن القطاع ينظم حملات توعية متواصلة للمواطنين المتعاملين مع السائحين حول سلوكيات التعامل معهم، مشيرا إلى أن الحملات تتضمن توعية وتدريب حول أهم السلوكيات التعامل مع السائح.

وكشف رئيس قطاع السياحة الداخلية أن القطاع يولى التوعية والتثقيف أهمية خاصة لأن المواطن هو أهم صورة وانطباع يتبقى لدى السائح بعد عودته لوطنه، كما أن التعامل مع السائحين يحتاج لعناية خاصة فى المرحلة التى تمر بها السياحة المصرية .

شكرا لكم لمتابعتنا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم . لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر . مع تحيات اسرة موقع الساعة نيوز . الساعة نيوز، تجدد الخلافات بين الفنادق وأفواج السياحة الداخلية، تابعونا علي مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا ليصلكم جديد الاخبار دائمآ.

المصدر : بوابة الشروق