حقيقة الدواجن البرازيلية منتهية الصلاحية المنتشرة بالأسواق
حقيقة الدواجن البرازيلية منتهية الصلاحية المنتشرة بالأسواق

حقيقة الدواجن البرازيلية منتهية الصلاحية المنتشرة بالأسواق الساعة نيوز نقلا عن الموجز ننشر لكم حقيقة الدواجن البرازيلية منتهية الصلاحية المنتشرة بالأسواق، حقيقة الدواجن البرازيلية منتهية الصلاحية المنتشرة بالأسواق ننشر لكم زوارنا جديد الاخبار اليوم عبر موقعنا الساعة نيوز ونبدء مع الخبر الابرز، حقيقة الدواجن البرازيلية منتهية الصلاحية المنتشرة بالأسواق.

الساعة نيوز  

تصريحات متضاربة بين مسؤولى وزارة التموين والبيطريين، فى الوقت الذى يؤكد فيه البيطريون خطورة الدواجن البرازيلية المتداولة حاليًا فى الأسواق، والتى تنتهى صلاحيتها خلال الأيام القليلة المقبلة، حاول وزير التموين طمأنة المستهلكين فأين الحقيقة؟

 

«التموين»: ليست فاسدة.. والشائعات وراءها أصحاب مصالح

وزير التموين والتجارة الداخلية الدكتور على المصيلحى، أكد أن الدواجن ليست منتهية الصلاحية ولكنها ستنتهى مع نهاية مارس المقبل، مؤكدًا أن هناك من يطلق الشائعات من ذوى المصالح الخاصة والمستفيدين من عزوف المواطنين عن تلك الدواجن، معتبرا أن الدولة دفعت بكل قوتها فى استيراد الدواجن، وذلك منذ ارتفاع سعرها حتى لا تضع المواطنين تحت وطأة التجار وجشعهم.

 

وأضاف المصيلحى أن الدواجن برازيلية المنشأ، واتخذت جميع خطوات المتابعة الصحية، وموافقات الجهات الرقابية، ولا مجال للتلاعب بصحة المواطنين.

 

«الغرف التجارية»: الدواجن المستوردة وضعت المحلية فى مأزق

عبد العزيز السيد، رئيس شعبة الثروة الداجنة بالاتحاد العام للغرف التجارية، قال لـ«التحرير» إن الدولة استوردت كميات كبيرة من الدواجن أكبر من الاحتياج المحلى، وهو الأمر الذى تسبب فى وفرة دفعت إلى انخفاض الأسعار فى الدواجن المحلية، وهو ما تسبب فى خسائر فادحة لأصحاب المزارع والتجار، مما يعد إعلاء لمبدأ الاستيراد على حساب المنتج المحلى ومستقبله، لافتًا إلى أن هناك عددا كبيرا من التجار أغلقوا خشية الخسائر، معتبرًا أن الأمر يشكل خطورة كبيرة على السوق المحلى من جهة ومصير تلك الصناعة، خاصة بعد ارتفاع مدخلات الإنتاج من ذرة صفراء وأعلاف بعد تحرير سعر الصرف.

 

«حماية المستهلك» يحذر من شراء الدواجن التى تباع على الأرصفة

قال اللواء عاطف يعقوب، رئيس جهاز حماية المستهلك، إن السبب الرئيسى فى تصاعد أزمة الدواجن، أن التجار قاموا ببيع الدواجن على الرصيف، وهذا أثار جدلًا واسعًا داخل المواطنين، لافتًا إلى أن جهاز حماية المستهلك حذر من شراء أى دواجن تباع على الأرصفة. 

 

وأضاف يعقوب، فى تصريح خاص لـ«التحرير» أن جهاز حماية المستهلك ينصح المواطنين بشراء الدواجن من منافذ البيع الرئيسية، مشيرًا إلى أن الدواجن الموجودة التى تباع على الأرصفة تفقد الثلج الموجود بها وهذا يجعلها غير صالحة، لافتًا إلى أنه عند وجود أى شكوى من الدواجن التى تباع بالمنافذ أو أى جهة أخرى، يرجى إبلاغ جهاز حماية المستهلك من خلال التليفون الأرضى على رقم 19588، وذلك لاتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة تجاه من يحاول الإضرار بصحة المواطنين.

 

«الطب البيطرى»: خللى الغلابة تموت

قالت الدكتورة شيرين زكى، رئيس لجنتى سلامة الغذاء والمتابعة الميدانية بالنقابة العامة للأطباء البيطريين، وطبيب أول تفتيش مديرية الطب البيطرى بالجيزة، فى تصريح خاص لـ«التحرير» إن انتشار بيع دجاج lepon البرازيلى فى الشوارع والأسواق الشعبية المصرية يشكل خطورة على صحة المواطنين، متسائلة من المسؤول عنها؟ وأين وزارة الزراعة والهيئة العامة للخدمات البيطرية؟ وكيف دخلت مصر بكل هذه الكميات، على الرغم من تواريخ صلاحيتها التى شارفت على الانتهاء؟ والتى تجعلها غير صالحة للاستخدام الآدمى، لافتة إلى أنه حتى لو تاريخ الصلاحية سار مع عدم تطبيق الاشتراطات الصحية السليمة من درجات حرارة مناسبة ونظافة عامة، فتعتبر تلك المجمدات فاسدة، فما أدراك باللحوم والدواجن التى تباع فى الأسواق الشعبية؟  

 

وأضافت رئيس لجنتى سلامة الغذاء والمتابعة الميدانية أن الدواجن أو اللحوم التى تباع للمواطنين تنقل بشروط معينة، ولا بد أن تتوافر فىها شروط عملية النقل، مشيرة إلى أنه لا بد أن تكون عملية النقل تحت درجة حرارة 18 لتكون عملية الحفظ سليمة، وهناك سيارات تنقل الدواجن واللحوم، وبها المبردات بداخلها لكنها معطلة وغير فعالة، وهذا يجعلها غير صالحة للاستخدام الآدمى، وأردفت قائلة: هناك تساؤل عن الجهة المسؤولة عن دخول الدواجن إلى مصر، لماذا لم يتم توزيع الدواجن على المجمعات الاستهلاكية الحكومية، مع تقنين عدد الدواجن لكل مواطن؟ بدلًا من عرضها عن طريق التجار على الأرصفة، فيتم ذوبان الثلج منها ويعيد تجميد ما تبقى من كميات ليعرضها مرة أخرى، فيتم ذوبان الثلج منها مرة أخرى، وهذا هو سبب اهتراء أنسجتها كما اشتكى بعض المواطنين الذين اشتروا منها قبل ذلك.

 

وأضافت شيرين زكى: بعيدًا عن كل هذا كيف يتم بيع دواجن مجمدة بتلك الكميات، وهذا العدد من الكراتين فى الشوارع، دون حفظها فى ثلاجات عرض، تضمن درجات الحرارة السليمة لعرضها وتخزينها؟ تلك النقطة وحدها مخالفة تستوجب عمل محضر، لمن يقوم ببيع دجاج مجمد بتلك الطريقة المخالفة لكل الاشتراطات الصحية السليمة، لنصبح فى كارثة غذائية أخرى، فى دولة يتعمد المسؤولون فيها تطويع القوانين وفقا للمصالح والأهواء الشخصية.

 

وأشارت إلى أن دراسات سلامة الغذاء وأحدث الأبحاث تؤكد ارتباط اللحوم المفككة، والتى يعاد تجميدها مرة أخرى، وتسببها بنسب عالية من الإصابة بالسرطان، خاصة للأطفال، التى وصلت نحو 15 مليون طفل حول العالم.

 

مجلس النواب: حملة ممنهجة ضد خفض الأسعار

قال النائب رائف تمراز وكيل لجنة الزراعة بمجلس النواب، لـ«التحرير» إن هناك حملة ممنهجة ضد خفض الأسعار، لافتًا إلى أن لجنة الزراعة والرى، والأمن الغذائى، اجتمعت مع وزير التموين للاطمئنان على صحة وسلامة الأغذية، وتأكدنا من صحة وسلامة الدواجن، واتضح أنها صالحة. 

 

وأضاف تمراز أن اللحوم والدواجن الموجودة بالأسواق مختومة بأختام هيئة الطب البيطرى، والمواطن لا بد أن يكون واعيا، وعليه التأكد من وجود الأختام السليمة، لافتًا إلى أن هيئة سلامة الغذاء والتى يشرف عليها رئيس الجمهورية مباشرة، تراقب كل شىء فى الدولة بالاشتراك مع هيئة الرقابة الإدارية، مشيرًا إلى أن الدواجن لو كانت غير صالحة لماذا لم تتخذ الأجهزة الرقابية فى الدولة أى إجراء تجاه الباعة أو المستوردين؟ وأردف قائلًا: حتى الآن وزارة الصحة والتموين لم ترصد أى حالة واحدة تؤكد أن الدواجن غير صالحة للاستخدام الآدمى وفاسدة، ولكن تم بيع 5 آلاف طن فى يوم واحد للمواطنين.

 

ويبلغ استهلاك مصر من الأدوية واللقاحات والمطهرات نحو مليار ونصف المليار جنيه سنويا تستورد مصر 80% منه من الخارج.

 

وتستورد مصر 1.5 مليون كتكوت من فرنسا بتكلفة 4 ملايين يورو سنويا، أى ما يوازى نحو 80 مليون جنيه. جدير بالذكر أن حجم الاستثمار فى صناعة الدواجن بمصر يصل إلى نحو 25 مليار جنيه، ويصل عدد المزارع فى مصر إلى نحو 100 ألف مزرعة يعمل بها أكثر من 2 مليون عامل، وارتفع معدل استهلاك الفرد من الدواجن من 4.5 كيلوجرام عام 1989 ونحو 60 بيضة إلى نحو 12 كيلوجراما و120 بيضة سنويا.

 

شكرا لكم لمتابعتنا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم . لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر . مع تحيات اسرة موقع الساعة نيوز . الساعة نيوز، حقيقة الدواجن البرازيلية منتهية الصلاحية المنتشرة بالأسواق، تابعونا علي مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا ليصلكم جديد الاخبار دائمآ.

المصدر : الموجز